Ultimate magazine theme for WordPress.

الممثل الخاص الأسبق للأمم المتحدة “فرانسيسكو باستاغلي” يبعث برقية تعزية إلى رئيس الجمهورية.

319

 12 أكتوبر صــوت المقاومة الصحراوية 

الاربعاء 01 أبريل 2020

ميلانو ـ إيطاليا ـ أروبا

 

 أعرب الدبلوماسي الإيطالي والممثل الخاص الأسبق للأمم المتحدة ورئيس بعثة الاستفتاء في الصحراء الغربية السيد فرانسيسكو باستاغلي ، في برقية تعزية وجهها إلى رئيس الجمهورية الأمين العام لجبهة البوليساريو السيد إبراهيم غالي، عن تعازيه القلبية الصادقة إلى الشعب الصحراوي وجبهة البوليساريو وعائلة وأصدقاء الفقيد القيادي أمحمد خداد إثر وفاته صباح اليوم الأربعاء بعد مرض عضال ألم به.

وجاء في نص الرسالة “لقد علمت ببالغ الأسى بوفاة أمحمد خداد، الذي التقيت به أول مرة في عام 2005، عندما تم تعييني ممثلا خاصا للأمين العام للأم المتحدة كوفي عنان في الصحراء الغربية، حيث وخلال فترة ولايتي في العيون، كان أمحمد خداد  أحد رجالات ومسؤولي الجمهورية الصحراوية الذي لمست احترافيته وتوازنه، كما كان مفاوضا صبورا وماهرا في سبيل ضمان حقوق الشعب الصحراوي سواء على مستوى المحلي أو في العواصم الدولية وداخل  أروقة بروكسل أو نيويورك.

ويضيف الدبلوماسي باستاغلي في برقيته ”عندما يتحدث أمحمد خداد يستمع الجميع حيث كان صوته يفرض الاحترام، وقد زاد تقديري له حتى بعد نهاية مهمتي في الصحراء الغربية إلى مهام أخرى، إلا أنني تمكنت بفضل الأوقات التي جمعتني به في بناء علاقة شخصية سمحت لي بالإطلاع وفهم نضالكم من أجل الكرامة  والاستقلال “.

لقد كان أمحمد خداد يدعم قناعته وإيمانه بالقضية بحنكة دبلوماسية نادرة ومهارات فكرية مميزة ، ولم يتعب أبدا أو يغيب عن التزاماته تجاه شعب الصحراء الغربية الذي كان يتشرف بتمثيله، برحيل أمحمد خداد، فقد الشعب الصحراوي  بطلا ملهما قويا ، أتمنى أن يكون مثلا وملهما في المستقبل للأجيال والقيادات الجديدة ، يقول الممثل الخاص الأسبق للأمم المتحدة في الصحراء الغربية السيد فرانسيسكو باستاغلي.

التعليقات مغلقة.