Ultimate magazine theme for WordPress.

وزير الأرض المحتلة | الوضع في المدن المحتلة خطير ويدعو الهيئات الدولية الى التدخل العادل لحماية الصحراويين العزل.

181

12 أكتوبر: صــوت المقاومة الصحراوية

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الخميس 14 دجنبر 2021

وزير,الأرض,المحتلة,الوضع,خطير,الإحتلال,المغربي

ـ الشهيد ـ الحافظ بوجمعة، الدولة الصحراوية

وصف وزير  شؤون الارض المحتلة و الجاليات، ، عضو الأمانة الوطنية السيد “محمد الولي أعكيك”، الوضع  في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية ب ! الخطير جدا !، جراء ‘‘الممارسات القمعية و الترهيبية، لقوات الاحتلال المغربي‘‘، مناشدا الهيئات الحقوقية الدولية التدخل العاجل، لحماية الشعب الصحراوي في هذا الوقت العصيب.

وأوضح السيد “محمد الولي أعكيك” في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، اليوم الخميس أن الاحتلال المغربي منذ خرقه السافر، لإتفاق وقف إطلاق النار في 13 نوفمبر الماضي، ‘‘يُشدد حصاره على المدن الصحراوية المحتلة يوما بعد يوم‘‘، معتبرا أن المدنيين الصحراويين العزل يدفعون اليوم ثمن الانتصارات الميدانية الكبيرة لجيشهم في كفاحه المسلح، لبسط السيادة على كامل أراضي الجمهورية الصحراوية .

وأضاف في سياق متصل، أن ‘‘الوضع  خطير جدا، بسبب الضغط و الحصار المضروب خارجيا و داخليا على المدن المحتلة، و اللجوء الى كل أساليب القمع و الترهيب، لترويع المدنيين العزل الذين يعيشون في سجن كبير‘‘.

و تابع يقول  ‘‘العائلات الصحراوية تعيش في رعب كبير، جراء الممارسات الترهيبية لقوات الاحتلال”  خاصة و أن السلطات المغربية – يضيف الوزير الصحراوي –  ” تستغل الظروف الصحية و جائحة كورونا، للسيطرة التامة  على المواطنين، و منعهم من أي تحرك”، لافتا إلى أن هذه الوضعية كان لها تأثير نفسي كبير على معنويات العائلات الصحراوية”.

و الاخطر- حسب وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات – أن قوات الاحتلال أصبحت تهاجم العائلات الصحراوية داخل بيوتها، و تقطع التيار الكهربائي على المنازل بين الفينة و الأخرى‘‘، وفي حال خروجهم، يقول، ‘‘يتم فرض متابعة لصيقة‘‘، كما يتعرض الشباب الصحراوي ‘‘للبطش، و المطاردة في الشوارع، والأزقة، مضيفا، ” يتم  توقيفهم و تعذبيهم و استنطاقهم، بشكل مفرط ‘‘.

وبخصوص، المعتقلين الصحراويين في السجون المغربية، أفاد ذات المسؤول، أنهم  ‘‘يعيشون أسوء الظروف‘‘، خاصة، وأن “عائلاتهم التي تتكبد مشقة كبيرة لزيارتهم، و الإطلاع على أوضاعهم، ‘‘تُمنع نهائيا من زيارتهم‘‘.

واستهجن السيد “محمد الولي أعكيك”  تجاهل المجتمع الدولي، خاصة الهيئات الدولية المختصة في حقوق الإنسان للوضع في الصحراء الغربية المحتلة، رغم المواثيق الدولية ، التي  تؤكد على حماية المدنيين العزل خلال الحرب.

واسترسل يقول، ‘‘ما تعيشه الأراضي الصحراوية المحتلة حرب بكل ما تعنيه الكلمة، وليس هناك أي مبرر يمنع هذه الهيئات من أن تتحمل مسؤوليتها في المرافعة و الدفاع على الأبرياء و المدنيين العزل في مناطق الحرب‘‘.

وناشد وزير شؤون الأرض المحتلة والجاليات ، المجتمع الدولي والهيئات والشعوب في كل مناطق العالم لمساندة الشعب الصحراوي في نضاله المشروع ضد الاحتلال المغربي، مشددا على أن الشعب الصحراوي لن يتنازل عن حقه في تنظيم استفتاء حر و عادل وشفاف لتقرير مصيره.

التعليقات مغلقة.