Ultimate magazine theme for WordPress.

مسؤول التنظيم السياسي: المقاومة الصحراوية مستمرة ولا تنازل عن حق الشعب الصحراوي في الاستقلال.

347

12 أكتوبر: صـــوت المقاومة الصحراوية

الاحد 14 يونيو 2020

 ـ الشهيد ـ االحافظ بوجمعة، الدولة الصحراوية

أكد مسؤول أمانة التنظيم السياسي ، عضو الأمانة الوطنية السيد خطري أن المقاومة الصحراوية مستمرة وانه لاتنازل عن حق الشعب الصحراوي في الاستقلال التام على كامل تراب الجمهورية الصحراوية .

خطري أدوه وفي لقاء مع وسائل الإعلام الوطنية اليوم بمقر الأرشيف الإعلامي ،  تطرق إلى الأحداث المقبلة التي ستخلد على  غرار الذكرى الخمسين لانتفاضة الزملة التاريخية ، برنامج الصيف للشباب والطلبة ، أكد أن مقاومة الشعب الصحراوي مستمرة وتؤكد أن لا تنازل عن حق الشعب الصحراوي في الاستقلال على كامل ترابه الوطني .

وأضاف مسؤول أمانة التنظيم السياسي ، أن 17 يونيو 1970 انتفاضة الزملة التاريخية التي قادتها المنظمة الطليعية كان لها أهمية خاصة في التاريخ الوطني التحرري ضد الاستعمار ، مشيرا إلى أن وجودها كان ينظم المقاومة الصحراوية انطلاقا من الاعتبارات التالية:  رغبة الشعب الصحراوي في رفض الهيمنة الاستعمارية ، اعتبار القضية قضية تصفية استعمار ، المطالبة بالاستقلال ، فكانت الاستجابة سريعة من قبل الناس .

وجدد خطري أدوه مطالبة الطرف الصحراوي اسبانيا بتحمل مسؤولياتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي ، وإعطاء معلومات عن مصير الفقيد سيدي إبراهيم بصيري ، مشيرا إلى أنها ارتكبت خطأ في حق الشعب الصحراوي .

وتخليدا للحدث ، أوضح مسؤول أمانة التنظيم السياسي أن التخليد هذا العام يأتي في ظل ظروف استثنائية يعرفها العالم جراء انتشار جائحة كورونا ، وبالتالي – يضيف خطري أدوه – سيتم تخليد انتفاضة الزملة التاريخية بولاية بوجد و لكن باحترام تام للإجراءات الوقائية المتخذة للوقاية من كورونا ، بالإضافة إلى تخليدها على مستوى الأرض المحتلة ونواحي جيش التحرير الشعبي الصحراوي .

التعليقات مغلقة.