Ultimate magazine theme for WordPress.

مجموعة صرخة ضد الجدار | تنظم محاضرة حول جدار الذل والعار المغربي عبر تقنية التواصل عن بعد.

238

12 أكتوبر: صــوت المقاومة الصحراوية

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الإثنين 10 نونبر 2020

مجموعة,صرخة,ضد.الجدار

نشطت ليلة البارحة مجموعة صرخة ضد الجدار محاضرة حول جدار الذل والعار المغربي
اطر ليلة البارحة عضو المجموعة الاخ “عبد الرحمان عبد المنعم” محاضرة حول جدار الذل والعار المغربي في غرفة بتطبيق “زووم” اسهب المحاضر في شرح الجدار و تاريخ بنائه وايضا المراحل التي مر عليها في بانوراما شاملة ترسم صورة للمعاناة التي تسبب فيها هذا الجسم باعتباره كارثة انسانية وبيئية وسياسية تهدد الانسان الصحراوي
المحاضرة كانت فرصة لمناقشة كيفية التحسيس بخطورة هذا الجدار من خلال عديد الاعمال المشتركة بين المجتمع المدني الصحراوي ومن ضمنهم مجموعة صرخة ضد جدار الذل والعار المغربي هذه الاخيرة التي تحدث عنها المحاضر باعطاء ورقة تعريفية لها ودورها وكيفية تاسيسها
في هذه المحاضرة حث المشاركين المجموعة على الاستمرار كمقدمة لاسئلتهم اين توجه الاخ “يوسف خواجا” الى موضوع الكركرات وهل هناك تنسيق بين المجموعة والاخوة هناك وماهي الثغرات القانونية التي فتحت ابان اتفاقية توقيف اطلاق النار ليؤكد المحاضر ان بالفعل هناك تنسيق لان هناك اعضاء من المجموعة هناك وهم على اتصال مباشر بنا من خلال المعلومات والاستشارة في عديد البرامج والافكار وكانت من ضمن البرامج في ثغرة الكركرات هو الحديث عن الجدار.

من جهته شكر الناشط الحقوقي و الاعلامي في موقع 12 اكتوبر الاخ “عبد الكريم امبيركات” المجموعة واكد ان موضوع الجدار مهم جدا ولا يمكن السكوت عنه لانه يحمل افكار العصور الوسطى من خلال عنجهيته وانتهاكه لعديد الحقوق الكونية كما اكد ان هذا الجدار يحمي الثروات التي ينهبها الاحتلال المغربي واعتبر الاخ “امبيركات” ان اي حل قانوني لايمكن تطبيقه في ظل هذا التعنت الذي يجابهنا به الاحتلال.
عضو المجموعة الاخ “ابراهيم شكاف” اشار في كلمته ان من الجيد تغيير الخطاب الموجه للشعب المغربي الذي اصبح يسوق لعديد الكلمات والمفاتيح المتكررة في مواقع التواصل الاجتماعي والتي تخدم بروبكندا النظام المغربي المحتل
المعتقل السياسي الصحراوي السابق من مجموعة رفاق الولي الاخ “ابراهيم المسيح” في مداخلته اكد على ضرورة مواصلة النضال وعدم الاقتصار على انسنة القضية الوطنية باعتبار ان هناك قوة احتلال في وطننا وهذا مشكل سياسي وليس انساني كما عرج الرفيق المسيح الى ضرورة تغيير الخطاب كما قال الاخ “ابراهيم” للوصول الى مستوى الاقناع الذي لازلنا فيه الى الان على حد تعبيره
عضو المكتب التنفيذي المكلف بالخارجية في اتحاد الشبية الاخ “حمدي التوبالي” كان هو الاخر حاضرا في هذه المحاضرة اين ثمن هذه الخطوة التي اعتبرها تلاقي الاطارات الفاعلة والتي تعطي للخطاب تغييرا في الاسلوب والباحثة عن التصعيد فيه كل من مكانه كما تحدث عن دور المجتمع المدني في ايصال رسائل نبيلة الى اقصى الاماكن من خلال الابداع وسبل جديدة ومنها مجموعة صرخة ضد الجدار الذي شارك معها في عديد التظاهرات
عرفت المحاضرة ايضا حضور لعديد الاخوة من اوروبا من “سلامي الكنتي” و”عالي ابراهيم” ‘الروبيو’ و “محمد ولد الدبة” نائب رئيس جمعية الوفاق الذي طالب بتكرار هذه المحاضرات التي تجعلنا في تواصل وتعطينا احاطة بما يقع وايضا تزودنا بمعلومات جديدة واعرب الاخ “محمد” عن شكره واستعداده لمساعدة المجموعة في اي شيء ممكن.


Warning: Division by zero in /home/octobre/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1457

التعليقات مغلقة.