Ultimate magazine theme for WordPress.

تطور وتصعيد | عدم تصحيح الموقف الأمريكي سيؤدي بحرب التحرير المفتوحة إلى تصعيد صحراوي جزائري غير مسبوق.

299

12 أكتوبر: صــوت المقاومة الصحراوية

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الخميس 21 دجنبر 2021

البوليساريو,الحرب,الإحتلال,المغربي,أمريكا,الجزائر

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

تفيد معلومات متوصل من مصدر مؤكدة بها مؤخرا بأن معركة التحرير الثانية لإستكمال سيادة الدولة الصحراوية  الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، معركة الشعب الصحراوي لتحرير وطنه بتضحيات بواسل جيش التحرير الشعبي الصحراوي وبقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و واد الذهب، سوف تشهد تطورات ميدانية تصعيدية.

أفادت ذات المعلومات المتوصل بها، أن جيش التحرير الشعبي الصحراوي والقيادة السياسية للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء و واد الذهب، في تريث وإنتطار تام لما ستخرج به الإدارة الأمريكية الجديدة بخصوص موقفها من إعلان “ترامب” المزعوم، ففي حالة لم يتم تصحيح هذا القرار العدواني المزعوم الرامي لتصفية قضية الشعب الصحراوي، فستشهد المنطقة حرب غير مسبوقة. 

أكدت المصادر ذاتها أن صواريخ جيش التحرير الشعبي الصحراوي المتطورة والذكية والتي لم يكشف عنها بعد، المقدمة من الجزائر ستصل إلى المدن المغربية، بحيث ستكون من أهدافها الشريان الإقتصادي المغربي ( فنادق، أبناك، موانئ، مطارات )، بالإضافة إلى تفجيرات بتقنيات متطورة ستربك العدو المغربي ومن ورائه يضيف المصدر.

وقد شددت ذات المصادر أن الجزائر في حالة عدم تصحيح الموقف الأمريكي المذكور، أنها ستتبنى مقاربة جديدة للحرب  و ستتخلص من حيادها بخصوص بعض التحالفات  مشيرة إلى أمريكا، وأن الجزائر العظيمة بقوتها قادرة على بناء تحالفات دولية جديدة ستغير موازين القوى بشمال إفريقيا والمغرب العربي خاصة.

تجدرالإشارة أن العدو المغربي الغازي نسف إتفاق وقف إطلاق النارالموقع بين جبهة البوليساريو والمملكة المغربية تحت إشراف الأمم المتحدة سنة 1991 يوم الجمعة فجرا 13 نونبر 2020، فمنذ ذلك الحين و وحدات جيش التحرير الشعبي الصحراوي الباسلة تواصل بإستمرار اعمالها القتالية النوعية مستهدفة  قواعد وتمركزات جنود (حماية النظام المغربي وعرش هبل السادس من السقوط)، المتقوقعة على طول جدار الذل والعار الهش. 

 

التعليقات مغلقة.