Ultimate magazine theme for WordPress.

دولة الاحتلال المغربي الغازي تمنع الاسير المدني الصحراوي السابق”النبط رمظان البشراوي” من حقه في السفر وحرية التنقل

306
12: اكتوبر صوت المقاومة الصحراوية 
الاحد 01 مارس 2020
العيون المحتلة عاصمة الجمهورية الصحراوية الديمقراطية

تتفق الاعراف السماوية والوضعية على انه : ««لكل فرد حرية التنقل واختيار محل إقامته داخل حدود كل دولة»، كما و«يحق لكل فرد أن يغادر أية بلاد بما في ذلك بلده كما يحق له العودة إليها»» – المادة 13 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان.
وانه ايضا :

««لكل فرد حرية التنقل واختيار مكان سكناه في أي مكان في نطاق الدولة التي يتواجد فيها بشكل شرعي»، كما «يحق لأي فرد أن يغادر أية دولة بحرية بما في ذلك دولته هو»» – المادة 12 منّ العهد الدولي للحقوق المدنية والسياسية

ويستند إليها المدافعين عن حقوق المهاجرين في أن حقوق الإنسان لا تقتصر على التنقل ضمن حدود الدولة الواحدة بل يتعدى ذلك إلى التنقل فيما بين الدول المختلفة.

الامر الذي لاتزال الدولة المغربية تضرب به عرض الحائط وتمنع عشرات الصحراويين من السفر وانا الموقع اسفله البشراوي النبط احدهم ولازلت استغرب هذا المنع اللامشروع بالرغم من عديد الشكايات التي وجهتها لمجلس حقوق الانسان المغربي ولجهات قضائية ، لذلك اهيب بكل المنظمات المدافعة عن كرامة الانسان في اي مكان بالضغط على السلطات المغربية للاذعان الى احترام المواثيق الدولية ذات صلة بحرية السفر والتنقل واذ اؤكد تمسكي بكافة حقوقي المكفولة بالدستور المغربي نفسه والعهود الدولية ، وساخوض من اجل انتزاعي حقي كل الوسائل النضالية ، فالحقوق تنتزع ولاتعطى ، فلن يكلفنا النضال اكثر مما كلفنا الصمت .

المعتقل السياسي السابق
البشراوي النبط
17فبراير 2020
الكركرات

التعليقات مغلقة.