Ultimate magazine theme for WordPress.

(CODESA). ملخص حول الأوضاع المزرية للأسرى المدنيين الصحراويين، وإصدار أحكام قاسية وجائرة.

258

12 أكتوبر صـــوت المقاومة الصحراوية

الاحد 19 يوليوز 2020

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الاسرى,المدنيين,الصحراويين

في ظل تردي الأوضاع الصحية للسجناء السياسيين الصحراويين:
الدولة المغربية تصدر أحكاما قاسية و جائرة و تؤجل محاكمة سياسية

            في ظل التفشي العالمي الواضح لجائحة فيروس كورونا COVD19 و تردي الأوضاع الصحية المزرية للسجناء السياسيين الصحراويين بمختلف السجون المغربية ، تستمر الدولة المغربية في إصدار الأحكام القاسية و الجائرة في حق السجناء السياسيين الصحراويين ، بالاعتماد على تقنية الفيديو و إجراء المحاكمات عن بعد بشكل يجعل هذه المحاكمات غير شرعية و فاقدة لشروط و معايير المحاكمة العادلة .

            و في هذا الإطار ، أصدرت بتاريخ 15 تموز / يوليوز 2020 ، هيئة المحكمة الابتدائية بغرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بالعيون / الصحراء الغربية ، حكما صوريا مدته سنة واحدة سجنا نافذة ضد السجينين السياسيين الصحراويين ” منصور عثمان الموساوي ” و ” سيداتي السالك بيگا ” بعد سلسلة طويلة من التأجيلات شابتها خروقات متعددة ، يبقى أبرزها هو الاحتفاظ قسرا بالسجين السياسي الصحراوي ” منصور عثمان الموساوي ” رهن الاعتقال الاحتياطي ، بالرغم من صدور حكم جائر سابق ضده مدته 30 يوما سجنا نافذا ، و رفض هيئة المحكمة استدعاء لائحة من الشهود أو المصرحين تقدمت هيئة الدفاع بها من أجل ضمان الحق في البراءة .

            و في ذات السياق ، كانت هيئة المحكمة الاستئنافية بغرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش / المغرب قد أرجأت بتاريخ 08 تموز / يوليوز 2020 محاكمة الطالب و السجين السياسي الصحراوي ” الحسين إبراهيم البشير أمعضور ” إلى غاية 22 من نفس الشهر بسبب رفضه التام لإجراء محاكمته باستعمال تقنية الفيديو ، مشددا على ضرورة محاكمته في جلسة علنية تسمح له بالدفاع عن نفسه و قناعته السياسية بعد أن كان قد تعرض للاعتقال السياسي و لمحاكمة قاسية و جائرة ابتدائيا بلغت  12 سنة سجنا نافذة في غياب تام لأبسط شروط و معايير المحاكمة العادلة .

            و لا تكتف الدولة المغربية باعتقال و محاكمة السجناء السياسيين الصحراويين ، بل تقوم أيضا بمضايقتهم و الامتناع عن تقديم العلاج و الدواء لهم مع تعريض زنازينهم إلى التفتيش باستمرار ، كحالتي السجينين السياسيين الصحراويين ” أحمد البشير أحمد السباعي ” المحكوم بالسجن المؤبد و ” محمد لمين عابدين هدي ” المحكوم ب 25 سنة سجنا نافذة ، المتواجدين معا بالسجن المحلي تيفيلت 02 بالخميسات / المغرب.

            و نتيجة هذه الإجراءات التعسفية و الانتقامية دخل مجموعة من السجناء السياسيين الصحراويين من معتقلي قضية اكديم إزيك بذات السجن منذ تاريخ 17 تموز / يوليوز 2020 في إضراب إنذاري عن الطعام مدته 48 ساعة ، و يتعلق الأمر بكل من :

                                   + عبد الله الوالي أحمد رمضان لخفاوني ، المحكوم بالسجن المؤبد .

                                   + محمد لمين عابدين هدى ، المحكوم ب 25 سنة سجنا نافذة.

                                   + البشير العبد المحضار خدا ، المحكوم ب 20 سنة سجنا نافذة.

                                   +  محمد حسنة أحمد سالم بوريال ، المحكوم ب 30 سنة سجنا نافذة.

الاسرى,المدنيين,الصحراويين

تجمع المدافعين الصحراويين
        عن حقوق الإنسان       
       CODESA
العيون / الصحراء الغربية بتاريخ : 19 تموز / يوليوز 2020

Warning: Division by zero in /home/octobre/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1457

التعليقات مغلقة.