Ultimate magazine theme for WordPress.

AREN | تندد بسرقة ونهب الفوسفاط الصحرواي وتورط السفن الأجنبية في تهريبه.

326

12 أكتوبر: صــوت المقاومة الصحراوية

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الأربعاء 09 دجنبر 2020 

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

ارتباطا بعمليات الرصد والتتبع التي تقوم بها جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة بالصحراء الغربية (AREN)، تم رصد السفينة ” ABU AL ABYAD”  ذات الترقيم 9494022 IMO وترفع علم ليبيريا ” Liberial” والتي تصل حمولتها الى 57369 طن، بالميناء المخصص لتصدير الفوسفات  وهي تقوم في إطار عمليات النهب المتكررة التي يقوم بها النظام المغربي أمام أنظار العالم  بشحن حمولة من الفوسفات الصحراوي٫ حيث غادرت ميناء من العيون المحتلة – الصحراء الغربية  متجهة الى (بورت سعيد) كوجهة أولى وبشكل تمويهي، لتغير بعد ذلك وجهتها نحو الهند كسابقاتها من سفن النهب خلال الشهور الماضية. 
وإذ نذكر بالوضع القانوني لإقليم الصحراء الغربية، باعتباره إقليما غير مستقل ذاتيا ولم يتمكن شعبه بعد من ممارسة حقه في تقرير المصير  منذ عام 1966 ، عندما تلقت القوة الاستعمارية السابقة – مملكة إسبانيا – تفويضا من الجمعية العامة للأمم المتحدة (القرار 2229 – 21) لتحديد طرق تنظيم مثل هذا الاستفتاء، فاننا في جمعية مراقبة الثروات وحماية البيئة بالصحراء الغربية (AREN) نعبرعن قلقنا العميق إزاء انهيار وقف إطلاق النار الساري منذ سنة 1991 في الصحراء الغربية  عقب تدخل جيش الاحتلال المغربي في المنطقة المنزوعة السلاح بالقرب من الكركرات ، في 13 نوفمبر 2020.الامر الذي فاقم من محنة الشعب الصحراوي٫ كما نجدد التآكيد على عدم شرعية عمليات النهب التي تنخرط فيها هذه السفن بالجزء المحتل من الصحراء الغربية، سيما في ظل حالة الحرب وننبه إلى أن ما يقوم به الاحتلال المغربي من نهب واستنزاف للثروات الصحراوية يشكل انتهاكا صارخا للمواثيق والعهود الدولية.
وإذ نلفت انتباه المنتظم الدولي بأن ما تقوم به السفن المتورطة في نهب الثروات الصحراوية من تواطؤ مع سلطات الاحتلال المغربية ومحاولتها نهج أساليب جديدة تعتمد على التمويه والمراوغة للتغطية على عمليات النهب والاستنزاف، نطالبه بتحمل مسؤولياته تجاه الشعب الصحراوي من أجل تمكينه من ممارسة حقه في السيادة على ثرواته، وندعو مجلس الأمن إلى اتخاذ إجراءات حاسمة ورادعة للاحتلال المغربي من أجل ثنيه عن مواصلة عمليات النهب والاستنزاف للفوسفات الصحراوي من الجزء المحتل من الصحراء الغربية.
وإذ نشدد على ضرورة وقف استنزاف ونهب الفوسفات الصحراوي بالجزء المحتل من الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية  فإننا نعلن عن ما يلي:
– استنكارنا وشجبنا لما تقوم به سلطات الاحتلال المغربي من عمليات نهب واستنزاف للثروات الطبيعية بالصحراء الغربية.
– تنديدنا وشجبنا لمشاركة السفينة “ABU AL ABYAD”  في عمليات نهب واستنزاف الثروات الصحراوية.
– مطالبتنا ودعوتنا السلطات المصرية  بعدم السماح لها بالمرور عبر قناة السويس وحجزها على غرار ما قامت به السلطات في جنوب إفريقيا وباناما.
–  مناشدتنا المنتظم الدولي وعلى رأسه الأمم المتحدة ومجلس الأمن التدخل من أجل اتخاذ تدابير صارمة للحد من نهب السلطات المغربية للثروات الطبيعية الصحراوية واستنزافها.
‐ استعدادنا لخوض كافة الأشكال النضالية المشروعة، دفاعا عن حقنا المشروع في السيادة الدائمة على ثرواتنا الطبيعية .
 جمعية مراقبة الثروات
وحماية البيئة بالصحراء الغربية
   (AREN)

التعليقات مغلقة.