Ultimate magazine theme for WordPress.

🇪🇭اليوم 133 لمحلمة التحدي |🚨| تواصل عائلة اهل”خيا” صمودها الأسطوري ومن خلفها جماهير مدينة بوجدور الأبية تفاعلا ومآزرة.

73

🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭🇪🇭

🇪🇭|12أكتوبر: صــوت المقاومة الصحراوية|🇪🇭

العيون ـ المحتلة ـ عاصمة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

الأربعاء 31 مارس 2021

جماهير,بوجدور,الإحتلال,المغربي,حقوق,الإنسان,الصحراء,الغربية

بوجدور ـ المحتلة ـ الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية

يستمر الإحتلال المغربي الجبان في غطرسته وحصاره الجائر لمنزل عائلة أهل خيا المقاومة، ومعه يستمر عطاء العائلة الثوري وصمودها الأسطوري ومن خلفها جماهير مدينة بوجدور الأبية تفاعلا ومآزرة.

فعلى مستوى ليلة البارحة تواصل الإعتصام البطولي الذي تخوضه المناضلة الجسورة “سلطانة سيدي إبيراهيم خيا” رفقة عائلتها، إحتجاجا على بلطجة وتحرشات عناصر الشرطة المغربية، التي اصابتها هستيريا قمعية متقدمة لتصب جحيم آلتها القمعية على كل من إقترب من المحاصر وتمنع الجماهير المعطاءة من زيارتها، العائلة المحاصرة.

لم تسلم من استفزازات عناصر الشرطة المغربية، وقامت عناصرها بممارسة اساليبها المنحطة تجاه العائلة المقاومة التي ردت على هذه الأساليب ومن خلفها الجماهير بمزيد من المقاومة والإحتجاج السلمي مما أفشل كل خطط المحتل الجبان الذي وقف عناصرها عاجزين امام زخم الحضور الجماهيري الكثيف وقوة الحناجر الرافضة لواقعه المفروض مما جعلها تنسحب بهدوء وتحاول تفريق المتظاهرين بشكل ودي، كل هذا وهي تبيت نية الغدر وحيلة الجبناء لتعمد وفي حدود الثالثة فجرا وبعدما تاكد انها إستفردت بالعائلة المقاومة إلى هجوم غادر وجبان حيث قامت بتحطيم عمود الإنارة فوق رؤسهم، كما إعتدت بالضرب على الأم “امينتو الرشيد” مما خلف إصابة بليغة لها على مستوى الكتف، جرم قوات الإرهاب المغربي لم يقف عند هذا الحد بل إعتدت بشكل مروع على المناضلة “الواعرة خيا” بشكل مباشر على مستوى الراس في محاولة لتصفيتها جسديا.

مما سبب لها إغماءات متكررة وقيء مستمر، وتركتها بالشارع كما منعتها من الوصول للمستشفى، وفي صورة ملحمية نادرا ماتتكرر واصلت العائلة الجريحة إعتصامها الأسطوري وسط جو الظلام والترهيب.

لكن قناعاتها الراسخة وإيمانها القوي بخيار الترافع والمواجهة الجذرية مع المحتل كان ينير عتمة ليلة الإحتلال ويبدد غطرسة المحتل وإرهابه، لتبزغ شمس اليوم الجديد والعلم الوطني يرفرف خفاقا في سماء المدينة المحتلة وخزان المعنويات في ارتفاع مستمر، امام تراجع وعجز المحتل الذي اصاب عناصره الإنهاك الجسدي والمعنوي امام الصمود الأسطوري للعائلة المقاومة، ومع اول تباشير اليوم الجدبد حجت الجماهير الصحراوية المتضامنة وبكثافة لمآزرة العائلة والإبراق للمحتل ان الصحراوين جسد واحد وانهم كلهم عائلة أهل خيا، قوات القمع المغربي كعادتها قامت بإنزالات قنعية كثيفة من اجل حجيج المتضامنين الذين جاؤا من كل فج من أجل زيارة قلعة الصمود والمقاومة منزل أهل “خيا” المحرر.


Warning: Division by zero in /home/octobre/public_html/wp-includes/comment-template.php on line 1457

التعليقات مغلقة.