أخبار الأرض المحتلةفيديوهات

العمال الصحراويين | بقطاع الفوسفاط بعد حصارهم ومنعهم يتخذون خطوات تصعيدية أمام الآلة القمعية الإرهابية للإحتلال المغربي(فيديو).

🇪🇭 العيون ـ المحتلة ـ الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية 🇪🇭

 العمال الصحراويين بالفوسفات بالعيون المحتلة ممنوعون من التظاهر، بعد إحتجاجهم يوم الخميس: 17 نوفمبر 2022 الساعة: 15:00 بتوقيت غرينتش، امام إدارة شركة فوس بوكراع بالعيون المحتلة، أتخذت سلطات الإحتلال المغربي إجراءات متعددة بمنعهم من الاحتجاج اليوم الموالي الجمعة 18 نوفمبر 2022  ومن الوصول لنفس المكان المحدد للوقفة على الساعة 17:00 مساء، حيث عمدت سلطات المحتل المغربي بنشر قواتها الإرهابية المدربة على العنف الجسدي والنفسي بجميع الشوارع والأزقة المؤدية لمكان الوقفة، اذ قامت هذه القوات بمنع وتوقيف المارة وعرقلة حركة المرور.

بسبب هذا الحصار الإرهابي المشدد قررت مجموعة العمال الصحراويين إتخاذ خطوات ردا على هذه الحصار الإرهابي الممنهج، سارعو إلى تنظيم وقفت بالجهة الشرقية من شارع السمارة بتجزئة الفوسفاط للبقع الأرضية الموزعة على العمال المستوطنين المغاربة، بعد دقائق من تنظيم الوقفة تدخلت سلطات وقوات الإحتلال المغربي على المحتجين، يقودهم مايسمى باشا إدارة الإحتلال المدعو “هشام بومهراز”، حيث قام الأخير بسب وشتم المتظاهرين و نعتهم بالفاظ حاطة من الكرامة الإنسانية وتوجيه التهديدات لهم، كما قام ايضا بإعطاء الاوامر لقوات القمع بالتدخل على المحتجين وضرب سياراتهم بالحجارة( انظر الفيديو المرفق).

ونتج عن هذه التدخل إصابة العامل الصحراوي الشاب “محمد لكوارى” بإصابات على مستوى الرقبة والرجل اليمنى والظهر.

بعد كل هذا القمع والحصار قام العمال الصحراويين بمحاولة تنظيم لقاء تواصلي بأحد المنازل بشارع أسكيكيمة بمدينة العيون المحتلة يوم الخميس 24 نوفمبر 2022 على الساعة 17:00 لتدارس وضعيتهم امام هذه القمع الإرهابي الممنهج، ونقاش ما يمكن اتخاذه من أساليب و خطوات سلمية تصعيدية حتى نيل حقوقهم المشروعة بمقدمتها الحق في السكن، وقبل ان يبدأ الإجتماع حاصرتهم قوات وسلطات الإحتلال من جديد ومنعت باقي العمال من الإلتحاق بمكان الإجتماع( انظر الفيديو المرفق). 

 

صحيفة 12-أكــتوبر "تصميم و وفاء لعهد الشهداء"

12-أكتوبر صحيفة صحراوية إلكترونية مختصة في تغطية آخر أخبار وأحداث المقاومة الصحراوية، خاصة مايتعرض له المدنيين والمقاومين الصحراويين بالمدن المحتلة من الجمهورية الصحراوية.
Back to top button