أخبار الأرض المحتلة

العيون المحتلة تشهد | فوضى عارمة ممنهجة سلطات الإحتلال المغربي تستغل من جديد كرة القدم للإنتقام والإعتداء على المدنيين الصحراويين والترويج لسيادة مزعومة.

🇪🇭 العيون ـ المحتلة ـ الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية 🇪🇭

بدأت سلطات وقوات الإحتلال منذ زوال اليوم بالخميس 01 ديسمبر 2022 بفرض حصار بوليسي وعسكري على جميع الشوارع الرئيسية والأزقة بالعيون المحتلة، خاصة المعروفة منهم بالاحتجاج والتظاهر كشارع السمارة وحي معطلى، الباطيمات، الإنعاش… تحسبا لخروج المدنيين الصحراويين للتظاهر، سلطات المحتل وقواته البوليسية والعسكرية، مستغلة الفرصة مباشر بعد انتهاء مبارة كرة القدم بتأهل منتخبهم قامت بإخراج المستوطنيين المغاربة من أجل التظاهر موفرة لهم الدعم و الحماية التامة، حيث أشرفت على مرافقتهم بكل الشوارع والأزقة حتى يصلو إلى مايسمى ساحة المشور اين يقيموا مسرحيتهم الاحتفالية و الترويج  ببروبكاندا إعلامية ضخمة مفضوحة واسعة النطاق لسيادة مغربية مزعومة على ارض الصحراء الغربية المحتلة.

مشهد يجسد مظهر مسيرة الإجتياع السوداء لصحراء الغربية نوفمبر 1975، وكأنك تشاهد نسخة جديدة من الغزو المغربي، الإحتلال يستغل حدث رياضي ليقوم بتحديث نفسه.

حرص المستوطنيين المغاربة برفقة وحماية سلطات الإحتلال طبعا، بشدة على إستفزاز مشاعر الصحراويين، وترديد شعارات سياسية ومغربية لا علاقة لها بكرة القدم أو الرياضة بتاتا.

وقد حدثت عدة ردات فعل من بعض المدنيين الصحراويين في أحياء متفرقة، من ابرزها تعرض مناضلات صحراويات اثناء توزيعهم منشورات ورقية تطالب بالحرية والاستقلال “الصالحة بوتكيزة” و “مريم نمبر”، حسب ما أفادت بالهيئة الصحراوية لمناضهة الإحتلال المغربي.

في ذات السياق أكدت الهيئة الصحراوية بأن المناضلات “الصالحة” و “مريم” *تعرتضتن لإعتداء بشع من قوات الاحتلال بزي مدني ورسمي، في حي معطى الله، بعد ان اعترضت شرطة الاحتلال سيارة الاعلامية “الصالحة بوتنكيزة”، وتم اخراجهم منها بالقوة وتعريضهم للتعذيب والتنكيل بالشارع العام، كما تم حجز السيارة الى مقر الشرطة*.

ولازالت مدينة العيون المحتلة عاصمة من الجمهورية الصحراوية، تعيش على وقع هذه الفوضى العنصرية والسياسية المخلقة بعبائة رياضية من طرف المستوطنيين، بحماية ومباركة سلطات الإحتلال المغربي وقواته الإرهابية.

الجزء المحتل من الجمهورية الصحراوية الذي يخضع لوصاية الأمم المتحدة بتواجد بعثة المينورسو الغائبة المغيبة فيه، المكلفة بتنظيم الاستفتاء وتقرير مصير الشعب الصحراوي، الشعب الذي لازال ينتظر انهاء وتصفية الإستعمار من أرضه حسب مواثيق الأمم المتحدة وقوانينها، المواثيق والقوانين نفسها التي تمنع هذه الإحتفلات، تمنع اي نشط سياسي، اقتصادي، اجتماعي للمحتل المغربي.

صحيفة 12-أكــتوبر "تصميم و وفاء لعهد الشهداء"

12-أكتوبر صحيفة صحراوية إلكترونية مختصة في تغطية آخر أخبار وأحداث المقاومة الصحراوية، خاصة مايتعرض له المدنيين والمقاومين الصحراويين بالمدن المحتلة من الجمهورية الصحراوية.
Back to top button