مستجدات

المبادئ الأساسية | للإتحاد الإفريقي تهدد عضوية المغرب بالهيئة القارية وغطرسته المستمرة تضع عضويته بالإتحاد على المحك.

🇪🇭ـ أبـوجا ـ نيـجريـا🇪🇭

أكد المحامي النايجيري “فيمي فالانا” أن مواصلة المغرب في غطرسته و احتلاله غير الشرعي للصحراء الغربية, سيضع عضويته في الاتحاد الافريقي على المحك, مبرزا ان قرار المحكمة الافريقية لحقوق الانسان و الشعوب  الاخير حول الصحراء الغربية, أبطل كل مطالب المغرب بسيادته المزعومة على الاقليم.

وأوضح الأستاذ “فيمي فالانا” في تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية من أبوجا أنه *بدلا من أن يستغل المغرب فرصة حصوله على العضوية في الاتحاد الافريقي سنة 2017, أدار ظهره للمبادئ الاساسية التي أكدت عليها الهيئة القارية, وواصل غطرسته بتقويض حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والاستقلال*.

وشدد المحامي النايجيري في هذا السياق قائلا: *لقد حان الوقت لتوجيه انتباه المغرب للمبادئ التأسيسية للاتحاد الافريقي, وتطبيق قرارات الهيئة الافريقية خاصة ما تعلق بتمكين الشعب الصحراوي من حقه غير القابل للتنازل في تقرير المصير والاستقلال*.

وبالنظر الى الاهداف التي يتبناها الاتحاد الافريقي في محاربة القوى الاستعمارية في القارة, أكد المحامي النيجيري انه *على يقين بأن هذه المنظمة ستتوصل قريبا الى حل أزمة الاحتلال غير الشرعي للصحراء الغربية*.

ولفت الى ان التواصل لازال مستمرا مع الاتحاد الافريقي وأعضائه لتنفيذ أحكام المحكمة الافريقية لحقوق الإنسان والشعوب الصادرة في سبتمبر الفارط, حول قضايا الشعوب المطالبة بالحق في تقرير المصير ونيل حريتها واستقلالها بالقارة.

صحيفة 12-أكــتوبر "تصميم و وفاء لعهد الشهداء"

12-أكتوبر صحيفة صحراوية إلكترونية مختصة في تغطية آخر أخبار وأحداث المقاومة الصحراوية، خاصة مايتعرض له المدنيين والمقاومين الصحراويين بالمدن المحتلة من الجمهورية الصحراوية.
Back to top button