مستجدات

🇪🇭الجمهورية الصحراوية|🇪🇸| تكرّم الممثلة الإسبانية القديرة الراحلة بيلار بارذيم بمنحها الجنسية الصحراوية.

🇪🇭صحيفة:12-أكتوبر [تغطية متواصلة لأحداث المقاومة الصحراوية]🇪🇭

🇪🇭الثلاثاء: 21 ديسمبر 2021🇪🇭

🇪🇭 ـ مــدريد ـ إســـبانيا🇪🇭

’‘نعلن منح الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية الجنسية الصحراوية للممثلة بيلار بارذيم’‘، هذا ما جاء على لسان الأخ “عبد الله العرابي” ممثل الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب بإسبانيا إعترافا بجميل هذه الممثلة، وذلك مساء ليلة السبت بمدريد في خضم الطبعة الثانية من المهرجان العالمي للسينما المنتهيّة فعالياته هذا الأحد بمعهد الفنون الجميلة بمدريد العاصمة الإسبانية.

وخلال سهرة بإشراف الممثل “بيبي بيهويلا” والسينمائية الصحراوية “نديرة لوشاعة”، اللّذين ذكّرا أيضا بالممثلة الإسبانية الراحلة “بيرونيكا فوركي”، وكان الممثل بإسبانيا مرفوقا بالسيدين “خوسي طابواظا بالديس”  “خابيير كوركويرا اللّين” يعود لهما الفضل في تجسيد فكرة المهرجان، وقال “خوسي”: ’‘ إن “بيلار بارذيم” هي أمّ القضية الصحراوية’‘، مسطّرا تحت الدور الذي لعبته الممثلة القديرة لإنجاح الطبعات السابقة من المهرجان منذ إنطلاقته عام 2003. وجاء على لسان الممثل “كوركويرا”: ’‘هناك أشخاص لا يمكن الإستغناء عنهم ومنهم “بيلار بارذيم” من أجل عالم أفضل’‘.

وتعاقب على المنصة أيضا كل من الشاعرة “الزهرة الحسناوي” والشاعر رئيس مكتبة بوبشّير الأخ “لمام أبّيشة”، اللّذين أهديا مقاطع شعرية للممثلة “بيلار”، وكذا نائبة ممثل الجبهة الشعبية بمقاطعة مدريد الأخت “خديجتو المخطار” التي ذكّرت الحضور بخصال الراحلة “بارذيم”، التي تعرّفت عليها منذ سنوات عديدة خلال إحدى مظاهرات 14 نوفمبر بمدريد، كما تتذكّر دائما قول الممثلة الإسبانية: ’‘المرأة الصحراوية تحيّي في نفسي الأمل’‘. 

كما إنضمّ الى حفل التكريم الأخ “تيبا شكاف” مدير المهرجان العالمي للسينما ومدير المدرسة السينمائية الصحراوية “عابدين القايد صالح” بولاية بوجدور، شارحا للحضور القيمة السينمائية والثقافية للمدرسة وفضلها في تكوين السينمائيين الصحراويين، بفعل دعم وإسناد الممثلة الراحلة “بيلار بارذم”. وإنطلاقا من المناطق المحتلة، شاءت الناشطتان الصحراويتيان “أمنتو حيدار” و”سلطانة خيّا” عدم تفويت الفرصة، وأرسلتا مشاعرهما بواسطة الفيديو تذكارا “لبيلار بارذيم”.

ومن على منصة السهرة، أطلق الممثلان “خابيير” و”كارلوص بارذيم” نجلا الممثلة الراحلة الشكر والعرفان المخصّصين لوالدتهما، وهما فخوران الى أبعد الحدود بتسلّم المشعل الذي أوقدته أمّهما طوال حياتها المهنيّة، من أجل المرافعة عن الشعب الصحراوي وقضيته العادلة.

’‘أن تكون منطقيّا مع مبادئك وقيّمك طوال حياتك لعمري إنها المثاليّة الحقّة، هكذا كانت أمّي’‘ يصرّح “خابيير”، وجاء على لسان “كارلوص”: ’‘أمّنا لم تقصد أبدا إشاعة أيّ شيئ ولا إسداء نصائح، بل تبلّغ بالأفعال’‘. 

يذكر أن السهرة التي أقيمت تمّ ختمها بنشاط فني لفرقة “إستريّا بوليساريو” النجمة هي البوليساريو.

ويأتي الحدث في أعقاب تخصيص حيّز زمني معتبر للسينما الصحراوية. بحيث تمّ عرض الأشرطة الوثائقية: الداخلة: سينما ونسيان، الذي يحوز على لقب أحسن شريط وثائقي لجوائز غويّا 2022، من تقديم مديره الممثل “آرتورو دوينياس”، وشريط “أمّتها” و”وفاة حمّة فكّو”، من تقديم مديره الممثل “دانييل سوبربيولا” الى جانب “أمّتها”، إحدى المشاركات في عملية نزع الألغام بمحاذاة الجدار الدفاعي المغربي. 

كما تابع الحضور عرض ثلاثة أشرطة وثائقية لمخرجين صحراويين تلقوا تدريسهم بالمدرسة السمعية-البصرية “عابدين القايد صالح”. علاوة على فيلم: “سفر نحونا”، للسينمائي السيد “لويس ثينتورا”، الذي تدور وقائعه حول الذاكرة التاريخية والجماهير اللاجئة.

صحيفة 12-أكــتوبر "تصميم و وفاء لعهد الشهداء"

12-أكتوبر صحيفة صحراوية إلكترونية مختصة في تغطية آخر أخبار وأحداث المقاومة الصحراوية، خاصة مايتعرض له المدنيين والمقاومين الصحراويين بالمدن المحتلة من الجمهورية الصحراوية.
زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: